X أغلق

X أغلق
الرئيسية » اَدم وحواء » سنة واحدة فارق العمر المثالي في علاقات الزواج
سنة واحدة فارق العمر المثالي في علاقات الزواج
28/10/2016 - 13:07

توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أنه كلما اتسع الفارق العمري بين الزوجين، زادت احتمالات الخلافات بينهما، أو حتى إمكانية نهاية العلاقة بالطلاق.

 



شملت الدراسة التي أعدها الباحثان، أندريو فرانسيس وهوغو ميالن، من جامعة إيموري في أتلانتا، عينة من 3000 شخص، أشارت إلى أن فارقا عمريا من خمس سنوات يزيد احتمال الخلاف بين الأزواج بنسبة 18 بالمئة، مقارنة بالأزواج الأكثر تقاربا في السن.


كما أوضحت أن الفارق العمري الذي يصل إلى 10 سنوات يجعل الزوجين أكثر عرضة للخلافات، بنسبة 39 بالمئة، قياسا بباقي الأزواج، فيما يرتفع احتمال الخلافات إلى 95 بالمئة حين يكون الفارق العمري 20 عاما.


وأفادت نتائج الدراسة بأن فارق العمر المثالي في علاقات الزواج هو سنة واحدة، فالأزواج الذين لا يفصلهم في السن سوى عام واحد، لم يتعدّ احتمال طلاقهم نسبة 3 بالمئة.


وبينت الدراسة أن هذه النتيجة لا تعني أنّ فارق العمر هو السبب الوحيد وراء انفصال الأزواج، حيث قال ميالن “من الممكن أن يكون العمر مثاليا بين الشريكين، وأن ينفصلا بسبب مشكلات أُخرى”. وكشفت الدراسة كذلك أنه حين يكون هناك فارق في المستوى التعليمي بين الأزواج، فإن نسبة احتمال الطلاق ترتفع إلى 43 بالمئة، فيما تقل النسبة بصورة كبيرة حين يكون الفارق في المسار العلمي عامين دراسيين فقط.


يشار إلى أن دراسة بريطانية سابقة، أوضحت أن المرأة تكون أكثر سعادة عندما يكون شريك حياتها أكبر منها ويكون الفارق العمري بين الزوج وزوجته على الأقل أربع سنوات وأربعة أشهر.

اضف تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
التعليق
ارسل
الديرة على الفيسبوك
فيديو اليوم